للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  دعوة لجميع طلاب وطالبات الدراسات العليا            الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

سرى الدين: استخدام اللغة العربية فى التحكيم ييسر على القانونيين

 قال الدكتور هانى سرى الدين، رئيس مكتب سرى الدين للاستشارات القانونية والمحاماة، إن استخدام اللغة العربية فى التحكيم يمنح القانونيين سهولة فى عمليات البحث والاطلاع.

وأضاف خلال الجلسة الأولى للمنتدى السنوى الثانى للمحامين العرب المنعقد فى الجونة، حالياً، أن النظرة إلى التحكيم من الأمور المهمة التى ينبغى دراستها «وهل أصبح التحكيم آلية لتسوية المنازعات مثل القاضى الطبيعى أو المحاكم؟ أم ينظر إليه على أنه آلية استثنائية، وما يترتب عليها من أمور جوهرية لشروط التحكيم فى دواعى البطلان وتنفيذ الأحكام؟».
وأشار «سرى الدين» إلى ضعف المستندات فى دعاوى التحكيم والإدارات التنفيذية وطريقة اختيار المحكمين وفريق الدفاع من النقاط المؤثرة فى التحكيم وخاصة فى الهيئات والجهات الحكومية.
وطالب بضرورة وجود دور للجامعات ومكاتب المحاماة فى صقل مهارات القانونين.
وأشار إلى التطور العربى بشأن إصدار تشريعات تتعلق بالمسئولية الجنائية للمحكم والذى ينص على أنه حال ثبوت عدم حيادية المحكم بأى شكل من الأشكال يعرض المحكم للعقاب الجنائى، ومن ثم يجب مناقشة تلك التشريعات ومعالجتها.
وقال عصام التميمى، رئيس مجموعة التميمى ومشاركوه للاستشارات القانونية والمحاماة ومقره الرئيسى دبى، إن الإمارات العربية هى الخاسر الأول من وضع هذا النص بقانونها – يقصد تجريم المحكم حال ثبوت عدم حياديته- لأن لكل أطراف النزاع الذهاب إلى مركز تحكيم آخر أو دولة أخرى أو استخدام قانون مختلف.
وطالب «التميمى» المجتمع العربى القانونى بالانضمام إلى المجتمع الدولى للتحكيم فى حضور المؤتمرات الخارجية وتأهيل المحكمين والتشريعات حتى لا نكون بمعزل عنهم.
 

البورصة

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech