للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي السابع للغة العربية            مسابقة ألف قصيدة في اللغة العربية           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

كيف خدمت الثورة المعلوماتية اللغة العربية

 

اللغة العربية كانت و مازلت من اقوي اللغات في العالم، كرمها الله تعالي بأن أنزل كتابه بالعربية وجاء النبي صل الله عليه وسلم من الأصول العربية، مما أدى إلي انتشارها ورفع منزلتها بين الأمم، و ليس ذلك في البلاد العربية فقط لكن اللغة العربية انتشرت في بلاد العالم، وقد اكتسبت منزلة عالية و يمكن ان تكون هذه المنزلة على حساب لغات العالم الذي دخل أصحابها في الإسلام، أما العصر الذي نعيش فيه فهو عصر التكنولوجيا و المعلومات، و قد نجحت اللغة العربية بما تحتويه في مواكبة هذا العصر، وهذا يحدث من بدية التعلم بأصول المعلومات باللغة العربية.

تأثير وسائل التواصل الاجتماعي على اللغة العربية
رأي الكثير أن وسائل التواصل تؤثر بشكل سلبي على اللغة العربية، حيث أجريت دراسات في هذا الموضوع وشارك فيها كثير من الناس بأعمار مختلفة،وتم الكشف عن الإهمال في الكتابة باللغة العربية في وسائل التواصل الاجتماعي، حتى أتى الإهمال من الأشخاص الذين تلقوا تعليم جيدا، و أكثر هذه الأخطاء التي تأتي من المستخدمين تكون بسبب الاختصارات غير المفيدة للكلمات، أو بسبب تكرار حرف مد معين بدون سبب و إدخال حروف الجر بدون فائدة، كما يكتب البعض أحيانا الكلمات في جملة بدون ترك مسافة، كما تم التعرف علي لغة في وسائل التواصل الاجتماعي وتعرف باسم العربيزي، وهي أن تقوم بكتابة حروف انجليزية باللغة العربية أو العكس، و هذه الطريقة تقوم بالتأثير السلبي على اللغة العربية و الانجليزية.

كما أشارات الدراسات أن هذه الأخطاء لا تأتي من الفراغ بينما لها أسباب، أهم هذه الأسباب أن تقوم باستخدام أكثر من برنامج أو صفحة تواصل اجتماعي في وقت واحد، مما يجعل الشخص يقوم بالكتابة بالسرعة دون الانتباه للأخطاء الإملائية، والكتابة الصحيحة وهذا من اجل انجاز في وقته، أيضا البعض لا يهتم بالكتابة الصحيحة إذا كانت الكتابة غير رسمية أو ليست مهمة، و من الأسباب أيضا عدم تصحيح الخطأ في الكتابة فورا بعد وقوعه، وهذه المشكلة بين المستخدمين أصبحت شيء طبيعي و متداول بينهم بشكل كبير.

اثر الانترنت على التعليم
اختلفت آراء مستخدمين الانترنت في هذا المجال علي حسب اختلاف استخداماتهم، فيرى البعض أفضلية وجود الانترنت في كل مدرسة، وذلك بسبب سهولة التواصل بين المدرس و الطالب في أي وقت، أحيانا يوجد بعض الطلبة الخجولين الذين لا يقدرون على التعبير عن أفكارهم وإبداء آرائهم مباشرة، توفير الوقت على المعلم لكي يستطيع نشر المعلومات التي يريدها في أي وقت، لكن يوجد بعض المعلمين يرون ان الانترنت في المدارس جعل سلبياته أكثر من ايجابياته، فهم يرون ضرورة السعي وراء المعلومات لمعرفة وتثبيتها جيدا، يرون أيضا أن الانترنت لا يعطي قيمته مثل سابقا لأنه أصبح متاح للجميع، ويرون انه يقلل من قيمة المعلم وعدم الاحتياج إليه مثل السابق، أيضا يرون أن معلومات الانترنت تكون غير دقيقة، بسبب كثرة مواقع التعليم التي توفر معلومات غير صحيحة.

اسهامات الثورة المعلوماتية في اللغة العربية
بعد الاستعمارات و الحروب التي واجهتها بلاد العرب بقيت اللغة العربية على أصولها دون تحريف، و وجدت بعض التأثيرات الايجابية على اللغة العربية خاصة بعد عصر التكنولوجيا و الثورة المعلوماتية، و كانت اللغة العربية وقتها لم تقف ثابتة بل كانت تصارع كل مجالات التقدم و التطور من اجل رفع مستوياتها، فاستطاعت اللغة العربية ان تأثر ايجابيا علي الثورة المعلوماتية و استخدامات تكنولوجيا المعلومات، ومن ضمن نقط التحول التي قامت بها الثورة المعلوماتية في خدمة اللغة العربية، تطورات و نظم بالعربية حيث تم دخول اللغة العربية في أنظمة وبرامج عل أجهزة الكمبيوتر وقد ساعد دخول اللغة العربية في مجال تكنولوجيا المعلومات و الثورة المعلوماتية.

و بالإضافة إلى استخدام أجهزة الكمبيوتر في حفظ تعاليم اللغة العربية، لسهولة نشرها و تعلمها كمادة علمية بدلا من شراء الكتب باهظة التكاليف، حيث قامت الثورة المعلوماتية وعالم الانترنت توفير طرق تعليم بشكل جيد، و ذلك من اجل خدمة اللغة العربية ونشر قواعده بالصورة المناسبة لكل من يحتاجها، كما تم نشر الكثير من الخبرات المتعلقة باللغة العربية لتتيح للباحثين التعلم من شتي أنحاء العالم، و ذلك لتسهيل التغلب على مشكلة التباعد الجغرافي وتسهيل طرق التعاون و المشاركة.
 

الاقتصادي

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech