للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

جامعة قطر تدرج خطابين لصاحب السمو ضمن مقررات اللغة العربية

 

أدرجت جامعة قطر خطابي "الثبات" و"العزة" لحضرة صاحب السمو الشيخ تميم بن حمد آل ثاني أمير البلاد المفدى، ضمن مقررين للغة العربية خاصين بالمتطلبات العامة.

وذكرت الجامعة، في بيان صحفي، أن الهدف من إدراج الخطابين هو ربط طلبة جامعة قطر الذين يدرسون المتطلبات العامة بالقيم الاجتماعية والإنسانية الأصيلة التي تسود المجتمع القطري، والتي عبر عنها سمو أمير البلاد المفدى في خطابيه المهمين خطاب "الثبات" الذي ألقاه سموه يوم الجمعة الموافق 21 يوليو الماضي، وخطاب "العزة" الذي ألقاه في الجلسة الافتتاحية للجمعية العامة للأمم المتحدة في دورتها الثانية والسبعين في 19 سبتمبر الماضي.

وأوضحت أن قسم اللغة العربية في كلية الآداب والعلوم أدرج خطاب الثبات في مقرر اللغة العربية I ARAB100)) وخطاب العزة في مقرر اللغة العربية (II ARAB200).

ولفت البيان إلى أن قسم اللغة العربية وظف الخطابين توظيفاً تربوياً ضمن وحدتين تعليميتين من وحدات التعليم النشط على مستوى المقررين، وبما يأخذ في الحسبان الإطار المفاهيمي لتدريس اللغة العربية بوصفها متطلباً جامعياً وأساسياً للطالب في جامعة قطر.

كما أشار إلى أن هذا التوظيف للخطابين يتوافق مع مناخ الصمود والعزة وبث الروح الوطنية الصحيحة التي تجابه ما تتعرض له دولة قطر من غدر وحصار.

ونوه البيان إلى أن كل خطاب يشكل نصاً محورياً يدرسه الطالب موظفاً فيه التلاحم بين المجالات المعرفية والمهارية والوجدانية، مع التركيز وبنسبة كبيرة على المجالين المهاري والوجداني.

وأوضح أن المجال المهاري يركز على الأنشطة التعليمية المتصلة بالمقرر، فيما يركز الجانب الوجداني على استنباط القيم العربية التي عرف بها المجتمع القطري في الأزمة، وعبر عنها الشعب وقيادته تعبيراً تلقائياً يجسد الثبات، والعزة، والرقي، والتسامح، والعدل، واحترام المواثيق والمعاهدات، والدفاع عن المظلوم، والتعاون بين المواطن والمقيم، وغيرها من القيم الإنسانية.
 

الشرق

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech