للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

يوم اللغة العربية.. احتفاء بالحضارة والهوية

محمد حنفي

 

بحضور نائب السفير الإماراتي لدى دولة الكويت مصلح الاحبابي، ومدير مكتبة الكويت الوطنية كامل العبدالجليل، استضافت المكتبة احتفالية بمناسبة اليوم العالم للغة العربية، وقد جاءت الاحتفالية بالتعاون بين المكتبة الوطنية وسفارة دولة الإمارات بالكويت، ممثلة في مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة.

في بداية الاحتفالية اعرب مدير المكتبة الوطنية كامل العبدالجليل في كلمته عن سعادته باختيار المكتبة الوطنية لتكون مقرا لهذه الاحتفالية من قبل مبادرة بالعربي، التابعة لمؤسسة محمد بن راشد للمعرفة، وقال العبدالجليل إن اليوم العالمي للغة العربية، الذي اقرته الامم المتحدة في 18 ديسمبر من كل عام، يعتبر مناسبة وطنية مهمة للاحتفاء بهويتنا الأساسية ولغتنا العربية التي تعتبر إحدى لغات العالم الكبرى.

العربية طوال العام

وأشار العبدالجليل إلى أن مكتبة الكويت الوطنية تحتفل باللغة العربية طوال العام، بما تقدمه من أنشطة وفاعليات للأجيال الجديدة وللأطفال والناشئة، من خلال القراءة والاطلاع والبحث واستضافة الندوات التي تثري اللغة العربية وتحث الشباب على التمسك بها والتحدث بها وإتقانها.
واكد العبدالجليل أن الاحتفاء باليوم العالمي للغة العربية، وبالتعاون مع مبادرة بالعربي يستمر لمدة اسبوع من خلال التركيز على غرس حب اللغة العربية في نفوس الأطفال، من خلال إقامة الكثير من الأنشطة والبرامج التي تنمي ثروتهم اللغوية، وشكر العبدالجليل في نهاية كلمته شركة زين الكويت على رعايتها للاحتفالية.

عنوان هويتنا

من جهته، قال المستشار بمؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة سيف المنصوري في كلمته ان مبادرة بالعربي انطلقت من اجل الاحتفاء بلغتنا العربية التي هي رمز حضارتنا وعنوان هويتنا ومقياس تأثيرنا بين الأمم، وأشار المنصوري إلى أن مبادرة «بالعربي» أطلقتها مؤسسة محمد بن راشد للمعرفة منذ 5 سنوات، سعيا منها لتعزيز مكانة اللغة العربية في نفوس أبنائها، وتأكيد دورها الأساسي في مد جسور التواصل الإيجابي بين الناطقين بالعربية ومختلف الحضارات والشعوب.

مليار عاشق للعربية

واكد المنصوري أن المبادرة حظيت منذ عامها الأول بتفاعل غير مسبوق من أطياف كل فئات المجتمع الإماراتي وطبقاته، وكذلك الشعوب العربية ودول العالم، مشيرا إلى أن وسم «# مبادرة بالعربي» شاهده ما يقرب من مليار شخص على كل شبكات التواصل الاجتماعي.
وأوضح المنصوري ان المبادرة ستقوم هذا العام وبالشراكة مع القطاعين الحكومي والخاص، بتقديم أجندة حافلة بالفعاليات والأنشطة التي ستستمر على مدار عام كامل، وتستهدف الطلبة وأفراد المجتمع، من خلال العديد من البرامج وورش العمل والحلقات النقاشية، وان هذه الفعاليات ستتوسع إلى دول عربية وعالمية مثل: الكويت، السعودية، مصر، البحرين، الولايات المتحدة، كوريا الجنوبية والمملكة المتحدة.

أطفال العربية

ركز الاحتفال باليوم العالمي باللغة العربية على الأطفال، حيث قدمت الكثير من الكتب التي تحتوي على تلوين الحروف والألعاب اللغوية، كما شارك بعض الفنانين الكويتيين في قراءة القصص للأطفال، مثل الفنانة فاطمة الصفي، والفنان حمود الخضر.

اللغة السادسة

يذكر أن 18 ديسمبر من كل عام هو اليوم العالمي للغة العربية الذي حددته منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلوم والثقافة (اليونيسكو) للاحتفاء باللغة العربية منذ عام 2012، ويوافق اليوم نفسه من عام 1973 حيث اعتمدت الجمعية العامة للأمم المتحدة اللغة العربية كسادس لغة رسمية لها مع الإنكليزية والفرنسية والأسبانية والصينية والروسية، ويتضمن الاحتفاء بيوم اللغة العربية الكثير من الأنشطة الرامية لتقدير العربية كأداة للتعبير الثقافي.

بالعربي

اما مبادرة بالعربي، فقد جاءت كفكرة اقترحها مجموعة من طلاب الجامعات بالإمارات على مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم التي تبنت الفكرة، وتحتفي بها سنويا بالتزامن مع اليوم العالمي للغة العربية كل عام، وتهدف المبادرة التي تمتد فعالياتها على مدى أسبوع كامل، إلى استعادة المكانة الرائدة للغة العربية كلغة عالمية، وتعزيز حضورها في وسائل الإعلام المختلفة، وكذلك في مواقع التواصل الاجتماعي من خلال حث الجمهور على الاستخدام الدائم لمفرداتها في حياتهم اليومية.
 

القبس

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech