للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

التخطيط اللغوي لحماية العربية من التحديات أهم ما جاء في محاضرة بمجمع اللغة العربية

شذى حمود

 

تناولت المحاضرة التي ألقاها نائب رئيس مجمع اللغة العربية الدكتور محمود السيد أهمية دور اللغة العربية في حياة الإنسان العربي وأمته والتحديات التي تواجهها ودور التخطيط اللغوي لصونها وحمايتها لتجاوزها.

المحاضرة التي أقامها مجمع اللغة العربية في دمشق بعنوان “أهمية التخطيط اللغوي ودوره في حماية اللغة العربية” جاء فيها: إن اللهجات العامية عامل تفريق بين أبناء الأمة في حين أن الفصيحة هي الرابط الجامع والعروة الموحدة.

ورأى السيد أن اللغة هي التاريخ والحاضر والمستقبل وهي الوجود ذاته وبها تواصل الإنسان عبر تاريخه الطويل وعبر عن مشاعره وعواطفه ورؤاه وهي في الوقت نفسه الوطن الروحي لأبناء الأمة العربية ومستودع تراثهم والمعبرة عن هويتهم.

واستعرض السيد الصعوبات التي تواجه لغتنا العربية وبعضها خارجي يتمثل في أعداء الأمة العربية من المستعمرين والدائرين في فلك العولمة العالمية والآخر داخلي ويتمثل في أبناء الأمة العربية في داخل الوطن العربي الذي يسير في موكب الأعداء عن وعي أو عن غيره موضحا أن أعداء اللغة يسعون لاستبعادها من بين اللغات المعتمدة في الأمم المتحدة ومنظماتها وتعزيز اللهجات العامية وتقديم الدعم للبحوث والأعمال الأدبية والفنية المكتوبة بها إضافة لسرقة تراث الأمة وتحطيم أوابدها التاريخية.

ولفت نائب رئيس المجمع إلى أن التخطيط اللغوي عمل منهجي يقوم على جهود منسقة لإحداث تغيير في النظام اللغوي كما يعنى بدراسة المشكلات التي تواجه اللغة سواء أكانت لغوية بحتة كتوليد المفردات ووضع المصطلحات أم مشكلات غير لغوية ذات مساس باللغة واستعمالها مثل الجهل بأهمية اللغة في سيادة الأمة.

ولفت السيد إلى أن التخطيط اللغوي يتم وضعه في ضوء السياسة اللغوية لمواجهة التحديات مبينا أن السياسة اللغوية تهدف على الصعيد القومي إلى إعلاء شأن العربية بوصفها عنواناً للهوية والانتماء والحفاظ عليها باعتبارها أداة ضرورية للتقدم والارتقاء والتنمية المستدامة ومواكبة روح العصر وتعزيز الوعي اللغوي بأهمية اللغة في حياة الفرد والأمة والحرص على سيرورة اللغة الأم في ميادين الحياة.

ومن أهداف التخطيط اللغوي العربي بحسب السيد حماية العربية من التحديات التي تواجهها وتبيان أهميتها وزيادة الوعي بها وحاجتنا إليها لتحقيق الأمن الثقافي واللغوي والمجتمعي واحترام الهوية العربية والتراث العربي الإسلامي وتحديث البرامج اللغوية اضافة الى الاهتمام بدراسة المشكلات التي تقف عائقاً في تطور اللغة كتوحيد المصطلحات أو ترجمتها أو تعريبها ودراسة العلاقة بين اللغة والمجتمع.

ودعا السيد إلى أن تنطلق الجهات ذات الصلة بالتخطيط اللغوي من استراتيجية واحدة وخطة واضحة لتحقيق التكامل بين جهود المعنيين كافة توخياً لتحقيق الأهداف المرسومة ووضع آليات فاعلة للمتابعة الدقيقة بغية تذليل العقبات والتشجيع والتحفيز والتركيز على قطاعي التربية والإعلام إعداداً للمعلمين والمذيعين وتعزيز الأعمال الدرامية المصوغة بالفصيحة والاهتمام بالبرامج الموجهة إلى الأطفال وتنظيم المسابقات الشعرية بالفصيحة والارتقاء بالعمل المعجمي الملائم والمناسب للمراحل الدراسية والتخصصات العلمية والأدبية.
 

الوكالة العربية السورية للأنباء

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech