للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  دعوة لجميع طلاب وطالبات الدراسات العليا            الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

تعاون بين منظمة النهوض باللغة العربية والتعليم

الشرق

 

وقّعت المنظمة العالمية للنهوض باللغة العربية، عضو مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع، اليوم مذكرة تفاهم مع وزارة التعليم والتعليم العالي بدولة قطر. وتأتي هذه المذكرة في إطار سعي المنظمة إلى توطيد أطر التعاون بينها وبين المنظمات والهيئات الإقليمية والدولية، من أجل تنسيق الجهود المبذولة للنهوض باللغة العربية في شتى المجالات.

وقّع المذكرة عن المنظمة العالمية للنهوض باللغة العربية، الدكتور علي أحمد الكبيسي، المدير العام للمنظمة، وعن وزارة التعليم السيدة فوزية عبدالعزيز الخاطر، الوكيل المساعد للشؤون التعليمية. ويشمل الإطار العام لهذه الاتّفاقية كافة مجالات التعاون للنهوض باللغة العربية، مع التركيز على تطوير وسائل تدريس اللغة العربية، وتأهيل معلميها بما يعزز كفاءاتهم اللغوية، وتنظيم ورش عمل وندوات ودورات تدريبية مشتركة لهذا الغرض.

وبهذه المناسبة، صرَّح الدكتور علي أحمد الكبيسي، المدير العام للمنظمة العالمية للنهوض باللغة العربية، بقوله: "نحن سعداء بالتعاون مع الإخوة في وزارة التعليم لتنفيذ مشروعات مشتركة فيما بيننا، تخدم أهدافنا، وتلبي تطلعاتنا، وتترجم الرغبة لدينا في تعزيز التعاون في مجالات النهوض باللغة العربية، ودعم انتشارها، والمساعدة على تعليمها وتعلّمها. وسوف تساعدنا هذه المذكرة على تبادل الخبرات والمشورة مع الوزارة، والتعاون في مجالات تطوير مناهج اللغة العربية ووسائل تدريسها، والاستفادة من التقنيات الحديثة في تحسين عملية تعليمها وتعلّمها".   

وأشادت السيدة فوزية الخاطر بالتعاون القائم بين الوزارة والمنظمة قائلة: "إننا نأمل أن تساعدنا هذه المذكرة في توسيع آفاق التعاون مستقبلاً، وتبادل الخبرات والمشورة مع المنظمة للاستفادة من التقنيات الحديثة في النهوض باللغة العربية، وتحسين عملية تعليمها وتعلّمها"، مؤكدة على "الدور الكبير الذي تقوم به الدولة لتعزيز مكانة اللغة العربية، والإعلاء من شأنها، حفاظاً على الهوية الثقافية والوطنية والاجتماعية، وإيماناً منها بأن اللغة العربية، كانت وستظل، أداة التواصل الفاعل لقدرتها على استيعاب كل جديد في مختلف العلوم ماضياً وحاضراً ومستقبلاً".
 

الشرق

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech