للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  دعوة لجميع طلاب وطالبات الدراسات العليا            الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

دورات فى علوم اللغة العربية أبرز أنشطة منظمة خريجى الأزهر بالهند

لؤى على

 

قال الدكتور محمد شهاب الدين الأزهرى أمين عام فرع المنظمة العالمية لخريجى الأزهر بالهند، أن اللغة العربية لغة الكتاب والسنّة ومفتاح علوم الشريعة الإسلامية، مشيرًا إلى أن إتقان علومها بشكل صحيح  يعد ضرورة من أجل الفهم الصحيح  للقرآن الكريم.    

جاء ذلك خلال الكلمة التى ألقاها الأزهرى، بمناسبة افتتاح دورة "اللغة العربية مفخرة للأمة الإسلامية" التى ينظمها فرع الهند بالجامعة الرحمانية . 
 
  وأكد د. محمد شهاب الأزهرى، أن اللغة العربية هي وعاء الإسلام ومستودع ثقافته، وضرورة للتفرقة بين النصوص القطعية والظنية، واستنباط الأحكام والمسائل الفقهية اللازمة لحياة المسلمين فى كل زمان ومكان، ولمنع الفهم الخاطئ والمتشدد لآيات القرآن الكريم.
 
 وفي ختام المحاضرة، أشاد العلماء والأساتذة بدور فرع المنظمة بالهند في نشر اللغة العربية، وقال الشيخ نعيم الرحماني مدير التعليم بالجامعة, إن هذا النوع من الأنشطة لفرع الهند يوسع دور الازهر ويفتح باباً للاستفادة من المنهج الازهري الذي يتسم بالوسطية والاعتدال .
 
وعلى صعيد آخر.. قال رئيس الدين أحمد الأزهري عضو فرع المنظمة بالهند أثناء إحدى اللقاءات التليفزيونية، أن الإسلام "دين العدل والمساواة"، وأن الإسلام لم يكتف أن يقرر مبدأ المساواة نظرياً ، بل أكده عملياً بجملة أحكام وتعاليم، موضحاً أن أحكام الإسلام تتسم بالشمول فليس هناك جواز أو ترخيص ممنوح لفئة من الناس  وممنوع  لفئة أخرى, مشيراً إلى دلالة ذلك بحديث رسول الله صلى الله عليه وسلم" :لا فضل لعربي على أعجمي، ولا لأبيض على أسود إلا بالتقوى", مدللاً على ذلك بالمكانة المرموقة التي نالها الصحابي الجليل سلمان الفارسي في المجتمع الإسلامي وبيّن مسار حياته وتضحيته للإسلام.
 

اليوم السابع

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech