للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  موقع الجمعية الدولية لأقسام العربية           الموقع الجديد الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

أثيوبيا - أديس أبابا تحتفل باليوم العالمي للغة العربية

 

احتفلت اللجنة الاقتصادية الإفريقية التابعة للأمم المتحدة، أمس، في مقرها بالعاصمة الاثيوبية أديس أبابا  باليوم العالمي للغة العربية تحت شعار "عبر بالعربي" برعاية سفارة دولة فلسطين، حيث إن الاحتفال يتزامن مع قرار الجمعية العامة اعتماد اللغة العربية لغة رسمية في الأمم المتحدة في 18 من ديسمبر 1973، بعد اقتراح قدمه المغرب، والسعودية خلال انعقاد الدورة 190 للمجلس التنفيذي لمنظمة "يونسكو".

وحضر الاحتفال عدد من الدبلوماسيين من سفارات الدول العربية والأجنبية، كما حضره عدد من الأساتذة والعلماء والمهتمين باللغة العربية، وعدد من طلبة الجالية اليمنية والسودانية، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء الإثيوبية.

وتحدث سفير جامعة الدول العربية السفير صالح صحبون، في لقاء هامشي، عن أن اللغة العربية لغة عالمية وحية كاللغات الأخرى، وأنها من اللغات السامية الأكثر استخداما في العالم، ويتحدث بها أكثر من نصف مليار شخص، مشيرا إلى أن جامعة أديس أبابا وجامعات أخرى في إثيوبيا اعتمدت قسم اللغة العربية، وهو يخرج دفعات متوالية من الطلاب الذين يتقنون اللغة العربية.

وقال سفير دولة فلسطين لدى إثيوبيا والاتحاد الإفريقي الدكتور نصري أبو جيش، إننا نعلم أن اللغة العربية هي من اللّغات العالميّة الأكثر انتشارا في العالم، وتعتبرُ من إحدى اللّغات المُعتمدة في الأمم المُتّحدة والاتحاد الإفريقي، وإنهم كسفراء الدول العربية يجب عليهم التعاون مع الإعلام الإثيوبي وأقسام اللغة العربية والجامعات والمعاهد لتدريس اللغة العربية.

وأضاف السفير: "هناك الكثير من الخطط من جانب بعض السفارات للدول العربية لتعلم وتدريس اللغة العربية وتطويرها في إثيوبيا حتى نستطيع التواصل وتطبيع العلاقات في كل المجالات بين الشعب الإثيوبي والشعوب العربية".

ونوه بأن هناك ازدحاما من الإعلام العربي لحضور أديس أبابا كونها عاصمة الاتحاد الإفريقي ما يعمل على زيادة الوعي العربي عن إثيوبيا وشعوبها وثقافتها.

من جهته، ذكر رئيس وحدة ترجمة اللغة العربية في اللجنة الاقتصادية التابعة للأمم المتحدة داد أولاد مولود، أنه منذ دخول اللغة العربية للأمم المتحدة تحقق الكثير من الإنجازات، والأمم المتحدة رفعت مستوى اللغة العربية إلى مستوى اللغات الأخرى، وأن اللغة العربية في إثيوبيا لها مستقبل كبير وواعد، وذلك لقربها من اللغات الإثيوبية المختلفة واعتبارها من اللغات السامية وتقاربها وترابطها.
 

الوطن

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech