للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  موقع الجمعية الدولية لأقسام العربية           الموقع الجديد الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

باحثتان بجامعة البحرين تسهمان في كتاب عن مكنزات اللغة العربية

 

أسهمت مديرة مركز اللغة الإنجليزية في جامعة البحرين الدكتورة غادة أحمد جاسم، والأستاذة المساعدة في قسم اللغة الإنجليزية وآدابها بكلية الآداب بالجامعة الدكتورة دانة عبدالله عبدالرحيم، في بحوث بكتاب هو الأول من نوعه في مكنزات اللغة العربية.

ويعرف المَكْنَز النَّصّي بأنه مجموعة كبيرة من النصوص المنظمة والمهيكلة، وعادة ما تكون مجمّعة ومعالجة إلكترونيًا تستخدم لعمل تحليل إحصائي، واختبار فرضي لفحص مقدار ظهور، أو صحة القواعد اللغوية في مجال محدد.

ونشر الكتاب الذي صدر بقطع متوسط موسومًا بعنوان: Arabic Corpus Linguistics من قبل دار جامعة أدنبرة للنشر في يناير الماضي. 

وتطرق بحث د. غادة جاسم -هو بحث مشترك مع أستاذ اللغة من جامعة لانكستر في بريطانيا الدكتور أندرو هاردي- لتصنيف النصوص العربية بتطبيق أدوات إحصائية (التحليل العنقودي) لمكنز في اللغة العربية الفصحى ومقارنتها بعد ذلك بتصنيف النصوص الإنجليزية. 

وتعد هذه الدراسة محاولة أولية لتصنيف النصوص في اللغة العربية وهو تصنيف يأخذ بعين الاعتبار الخصائص اللغوية للنصوص المكتوبة.

واتخذ الباحثان في عملهما نهجًا فريدًا في دراسة اللغويات وهو الاعتماد بشكل كلي على قاعدة بيانات ضخمة والتحليل الإحصائي العنقودي. وقد تمكن الباحثان من تحديد ثلاثة أنواع من النصوص في اللغة العربية باستخدام هذا النهج وهي: النص السردي، والنص التفسيري، والنص التفسيري العلمي. 

أما د. دانة عبدالله عبدالرحيم فقامت بتوصيف استخدامات أفعال «المجيء» في اللغة العربية الفصحى والمقارنة بينها أيضًا من خلال تطبيق أدوات إحصائية مختلفة في أحد المكنزات العربية.

وخلص البحث إلى ضرورة دراسة اللغويات المعاصرة والاعتماد على مصادر المعلومات الموسعة، مثل: المكنزات، وتطبيق الأدوات الإحصائية للوصول إلى توصيف دقيق لاستخدامات اللغة من قبل متحدثيها.
 

أخبار الخليج

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech