للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  دعوة لجميع طلاب وطالبات الدراسات العليا            الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

ليلة فى حب فاروق شوشة بالمجلس الأعلى للثقافة

تهانى صلاح

 فى ليلة ملأها الحب والوفاء بين الأحبة والأصدقاء أقام المجلس الأعلى للثقافة حفل تأبين للشاعر الكبير فاروق شوشة الذى رحل عن دنيانا قبل نحو أسبوعين، وذلك بحضور د.أمل الصبان الأمين العام للمجلس، د. محمد عبد المطلب، د. صلاح فضل، والإذاعى الكبير فهمى عمر، وزوجة الراحل د. هالة الحديدى وابنتيه يارا ورنا إلى جانب مجموعة من الشعراء والأدباء ومحبى الشاعر الراحل.

بدأ الحفل بالوقوف دقيقة حدادا على روح الشاعر الراحل.. ثم تحدثت د. أمل الصبان فأكدت أن شوشة عاش حياته راهبا فى محراب الشعر، مدافعاً عن اللغة العربية بآرائه وأبحاثه وبرامجه الإذاعية والتليفزيونية، خاصة برنامج «لغتنا الجميلة» الذى كان بمنزلة مدرسة تعلمنا فيها كيف نتذوق اللغة العربية ونحبها كما أحبها هو واستطاع بموهبته تقريبها لجمهور العامة، وأضافت أنه أحد أهم شعراء جيل الستينيات، وأنه من الصعب فصل شخصية شوشة عن أشعاره، حيث كان مثالا يحتذى بأخلاقه وأشعاره المتميزة.

أما د. صلاح فضل فتحدث عما سماه شعريات شوشة الثلاث، فقال إنه منذ أن أطلق العقاد كتابه عن «اللغة الشاعرة» التقط شوشة بوعى هذه المبادرة، وصاغ منها عبارته «لغتنا الجميلة»، التى خلدت فى أسماع كل المصريين طيلة ما يزيد على نصف قرن فى برنامجه الإذاعى واختار بحس الفنان وموهبة المبدع وعقل المثقف، عيون الشعر العربى فى مختلف العصور كى يصبها رائقة جميلة إلى آذان العامة مستثمرا عصر الإذاعة المسموعة ليعرض عبرها خلاصة تجاربه. ثم استثمر الموجة المرئية ليبدع فى التليفزيون المصرى عبر برنامجه «أمسية ثقافية» الذى ساهم فى صنع وجوه الثقافة العربية فى النصف الثانى من القرن العشرين.

وتابع فضل إن هدى عبد الناصر أكدت له ذات مرة أن والدها الرئيس الراحل جمال عبدالناصر كان شغوفا بسماع برنامج «لغتنا الجميلة» حتى يتذوق ما يعرضه فاروق شوشة من عيون الأدب والشعر والفكر.

ووصف د. محمد عبدالمطلب شوشة بأنه أحد أعظم المثقفين فى هذا الزمن، وأنه كنز من الثقافة والمعرفة، مؤكدا أنه قدم إسهامات إعلامية مسموعة ومرئية ومكتوبة ومدروسة فى الثقافة الأدبية والنقدية، حيث استطاع أن يضيف للشعرية العربية ما يختص به وحده من الرومانسية الواقعية.وتناول الاعلامى فهمى عمر الجانب الإذاعى من حياة شوشة، فوصفه بأنه صاحب الأسلوب العذب والكلمة الرقيقة، المذيع الذى جعل الفصحى معشوقة الملايين، وطالب بإعادة إذاعة برنامج «لغتنا الجميلة» الذى يعتبر السيمفونية الخالدة للإذاعة المصرية.

وفى كلمته فتح الشاعر محمد إبراهيم أبوسنة خزائن ذكرياته مع الشاعر الراحل على مدى خمسين عاما، فأكد أنه بدأ عصرا جديدا من حياته بمعرفته لشوشة الذى وهبه الله ذاكرة رائقة رائعة تحيط بكل شىء حوله، كما وهبه الكثير من الهبات التى تميز بها عن غيره، فهو باق فى شعره وصوته، وصورته فى قلوبنا.

أما د. احمد درويش فبدأ كلماتة بالتساؤل: ماذا بقى من فاروق شوشة؟ وأجاب بأن له موقعين بارزين، الأول هو اللغة العربية الحية الجميلة، وقال إن ذلك الموقع تطور على مراحل منذ بداية القرن من خلال أدباء قدموا النموذج الصعب للغة مثل المنفلوطى والرافعى والزيات، وجاء شوشة ليقدم النموذج السهل، ونقل اللغة من مجال المثقف الخاص إلى المثقف العام وأصبحت بحق اللغة الجميلة، وأضاف أن الموقع الثانى هو موقع الشاعر، مشيرا إلى أنه رغم وجوده فى عصر ملىء بالشعراء الكبار، فقد استطاع شوشة حل المعادلة الصعبة فى أزمنة قل فيها جمهور الشعر، واستطاع ببراعة أن يحدث التوازن بين الإجادة التى تقتضى أحيانا الغموض، والوضوح الذى يقود إلى التسطيح، ليصنع نسيجا فريدا بين العام والخاص.

وتخلل الندوة عرض لبعض المقاطع الإذاعية من برنامج «لغتنا الجميلة»، واختتمت بأمسية شعرية من مختارات لأشعار الراحل ألقاها الشعراء أحمد سويلم وأشرف عامر وشيرين العدوى.
 

الأهرام

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech