للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة العربية           مسابقة ألف قصيدة في اللغة العربية           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

توقعات بتفوق العربية على اللغات العالمية عام 2100

 

دعا كاتب الدولة الأسبق للاستشراف والإحصائيات في الجزائر بشير مصيطفى، إلى ضرورة الإسراع في تعريب الإدارة ومجالات الاقتصاد والمالية استعدادا للقرن القادم.

وقال مصيطفى: "إمكانية حصول إجماع دولي على اختيار اللغة العربية كمشترك لغوي في منطقة البحر المتوسط لقدراتها على التعبير عن المصطلح الرقمي".

وتوقع المسؤول الجزائري أثناء تكريمه بدرع المجلس الأعلى للغة العربية التابع للرئاسة الجزائرية، أن تقفز العربية إلى المرتبة الأولى عالميا، عن طريق استخدامها في مواقع التواصل الاجتماعي في آفاق العام 2100".

وأشار إلى أن "اللغات الأخرى ستتحول إلى (الديجيتل - الرقمية) بحكم الثورة الصناعية الثالثة، حيث يتحول العالم إلى اللغة العربية لأنها اللغة الوحيدة، حسب رأيه، التي لا تحتاج لتركيب الكلمات للدلالة على المعنى مثل كلمة (المصفق- البورصة) للدلالة على (السوق المالي) في اللاتينية.

وأكد مصيطفى، أن اللغة العربية تحتوي على 12.3 مليون كلمة، أي أنها تفوق بـ 20 مرة الإنجليزية التي تشمل 600 ألف كلمة فقط، مشيرا إلى أن الأخيرة ستصبح عاجزة عن التعبير الاقتصادي والمالي على الإنترنت دون اللجوء إلى تركيب الكلمات وهو حال جميع اللغات اللاتينية.

وأعطى مثالا حيا، يؤكد قدرة اللغة العربية في التعبير التقني، يتمثل في لجوء الإنجليزية إلى 25 ألف كلمة عربية فيها مثل (الصك – القرض – القيمة – الإحصاء – الحبل – الرزق – القطن – الحوش – التعريفة) وجميعها مصطلحات ذات دلالة اقتصادية وتجارية ومالية.
 

المستقبل

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech