للاطلاع على محتويات الإعلان أنقر هنا  
صحيفة دولية تهتم باللغة العربية في جميع القارّات
تصدر برعاية المجلس الدولي للغة العربية

  دعوة لجميع طلاب وطالبات الدراسات العليا            الإعلان عن بداية التسجيل في المؤتمر الدولي الثامن للّغة االعربية ( 10 –13 إبريل (نيسان) 2019م الموافق 5 – 8 شعبان 1440هـ)           عاجل جدا... لقد تغير بريد المجلس الدولي للغة العربية الإلكتروني           الموقع الخاص بالمجلس الدولي للغة العربية           الموقع الخاص بالمؤتمر الدولي للغة العربية           الباحث العربي: قاموس عربي عربي         
الصفحة السابقة الصفحة الرئيسة

الأخطاء الإملائية أبرز إهانات اللغة العربية في مؤتمر وزارة الزراعة

دنيا سمحي

 

لم يعد التعليم معيارا لمدى كفاءة الأفراد، فكونك متعلما لا يعني إطلاقا أنك لست أُميا، وليس بالضرورة أن يحمل التعليم في طياته الثقافة، وهو ما نشهده في الحياة الواقعية العملية هذه الآونة، فبعد أن كانت اللغة الفصحى هي عملة التعامل بين الأفراد والمتعلمين والمثقفين، أو على سبيل التواضع كان لها هيبتها ورونقها.

لكن ما تشهده اليوم من تدهور ليس فقط على نطاق الشارع المصري، بل تفشت الظاهرة لتصل إلى قطاعات العلم والثقافة، فباتت العامية هي اللغة المتداولة، ولا إهتمام بالقواعد الأساسية التي يتتلمذ عليها أطفال الإبتدائية من علامات الترقيم، والهمزات، والأخطاء الإملائية، فلا تتعجب اليوم، حينما تصادفك إحدى اللافتات أو المنشورات، في إحدى الجهات الهامة في قطاعات الدولة، تتطلع للاستفادة مما قد تجنيه من ثمار هذه الفعالية، ثم سرعان ما تصعقك الأخطاء الإملائية ليس في خطاب سياسي بحث يخص السيادات الدولية، إنما في أسماء الحضور.

وهو ما حدث يوم 28 يونيو 2018، رصدت عدسة " بوابة المواطن" أخطاء إملائية قاتلة، في إحدى فعاليات وزارة الزراعة، والتي تحمل عنوان " استدامة الزراعة المتكاملة "، التي يعقدها الدكتور هاني الكاتب مستشار الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية للقطاع الزراعي بالمركز الإقليمي للأغذية.

وجاءت الأخطاء الإملائية، من قبيل الهمزات المفقودة والحروف الخاطئة، في أسماء الحضور، وعلى رأسهم، الدكتور عز الدين أبوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضي، وعدد من القيادات، وهو ما يمثل إهدارا لحق العربية علينا كشعوب رسولها ولغتها الأولى عربية أصيلة حتى تنتهي الأزمان، فسلاما على العربية، " كانت وقد هانت "
 

المواطن

التعليقات
الأخوة والأخوات

نرحب بالتعليقات التي تناقش وتحلل وتضيف إلى المعلومات المطروحة عن الموضوعات التي يتم عرضها في الصحيفة، ولكن الصحيفة تحمل المشاركين كامل المسؤولية عن ما يقدمونه من أفكار وما يعرضون من معلومات أو نقد بناء عن أي موضوع. وكل ما ينشر لا يعبر عن الصحيفة ولا عن المؤسسات التي تتبع لها بأي شكل من الأشكال. ولا تقبل الألفاظ والكلمات التي تتعرض للأشخاص أو تمس بالقيم والأخلاق والآداب العامة.

الاسم
البلد
البريد الالكتروني
الرمز
اعادة كتابة الرمز
التعليق
 
   
جميع الحقوق محفوظة ٢٠١٣
By QualTech